أعلن البنك المركزي الإيراني أنه تم شطب اسم ايران من قائمة الدول التي يطبق عليها الإجراءات المضادة رغم وجود اللوبي الصهيوني وبعض الدول المعادية لإيران.

أن اللجنة الخاصة للأعمال المالية أعلنت عن قيامها بشطب اسم ايران من قائمة الدول التي تطبق عليها الإجراءات المضادة.

ويأتي هذا القرار رغم وجود منافسات بين ايران ودول أخرى على رأسها اسرائيل وأنظمة عربية تعادي الجمهورية الإسلامية الايرانية وتحاول هذه الدول أن تبقى إيران ضمن هذه القائمة.

وتحقق هذا النجاح لإيران بعد ثمان سنوات من العمل الدؤوب لمدراء وخبراء البنوك الإيرانية وبعد تصويت مجلس الشورى الإسلامي على قانون مكافحة الدعم المالي للإرهاب المرحب به من قبل المنظمات الدولية.

وبهذا القرار سيفتح المجال امام الدول الراغبة في استئناف التعاون الإقتصادي مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية بعد ان تم ازالة هذا العائق الذي كان يمنع هذه الدول من العمل المشترك مع ايران.