اعتبر فؤاد ايزدي الخبير السياسي الإيراني أن ما تقوم بها الولايات المتحدة الامريكية هو انتهاك صريح لبنود الإتفاق النووي مما يفرض على الجانب الإيراني إعادة النظر في هذا الاتفاق.

أن الإذاعة الإيرانية أجرت حوارا مع الباحث السياسي الايراني فؤاد ايزدي حول تطورات المنطقة وموضوع الإتفاق النووي التي توصلت اليه ايران مع الدول الغربية والولايات المتحدة الأمريكية.

وأشار أيزدي الى أن الولايات المتحدة الأمريكية اتخذت سياسة المماطلة في التعامل مع ايران بشأن تنفيذ بنود الإتفاق النووي بشكل كامل معتبرا أن الأمريكان يريدون إضعاف أعمدة نظام الجمهورية الإسلامية.

وأضاف أن تصريحات وزارة الخزانة الأمريكية حول شروط تنفيذ الاتفاق النووي بشكل كامل هو انتهاك صريح لما تمّ الاتفاق عليه في السابق.

وأشار السياسي فؤاد ايزدي الى أن تجميد ومصادرة الأموال الإيرانية من قبل الولايات المتحدة الأمريكية دليل واضح على أن السياسة الأمريكية هي سياسة عدائية تجاه إيران شعبا وحكومة.

وأكد أن الإستكبار العالمي سيخلق أزمات وعوائق جديدة تمنع الجمهورية الإسلامية من الحصول على كامل حقوقها وبدء صفحة جديدة من العلاقات الإقتصادية مع دول العالم.