أفادت مصادر إعلامية مقربة حزب العمال الكردستاني، الأحد، بأن نحو 18 جندياً تركياً، قتل وأُصيب، باستهداف قاعدة تركية شمال محافظة دهوك بشمال العراق.

وقال وسائل إعلام تابعتها السومرية نيوز، إن “هجوماً استهدف القاعدة العسكرية التركية في منطقة كاني ماسي الحدودية التابعة لقضاء العمادية شمال محافظة دهوك”، مشيرة إلى “مقتل 11 جندياً تركياً وإصابة سبعة آخرين بجروح متباينة، فضلاً عن تدمير دبابة تركية”. 

وأضافت أنه “لغاية الآن لم تتبنى أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم”، لافتة إلى أن “منفذي الهجوم وضعوا ملاحظة في القاعدة العسكرية التركية كتب عليها (الانتقام لمخمور)”.

وكان شهود عيان من أهالي ناحية كاني ماسي أكدوا أنه في (28 كانون الاول 2017) استهداف قاعدة للجيش التركي في جبل باروخ بناحية كاني ماسي بالقصف المدفعي.

يذكر أنه يوجد في إقليم كردستان العراق عدة قواعد للجيش التركي في تضم أكثر من 2000 جندي واليات وإسلحة متنوعة ./انتهى/