كتب نائب رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي مطهري على صفحته في الانستاجرام، أن العديد من المحتجين على انتخابات 2009 شاركوا أيضا في المظاهرات للحفاظ على الثورة والجمهورية الاسلامية.

وأفادت وكالة برس شيعة، أن نائب رئيس مجلس الشورى الاسلامي “علي مطهري” كتب في رسالة على صفحته في انستاجرام، اليوم التاسع من شهر “دي” هو اليوم الذي رأى العديد من الايرانيين ان الثورة الاسلامية في خطر ،ومستهدفة من قبل دول الاستكبار والمعاندة بغض النظر عن اخطاء الطرفين في احداث 2006، حيث تظاهر الشعب الإيراني، بهدف الحفاظ على الثورة والجمهورية الاسلامية فيما شارك العديد من المحتجين على نتائج انتخابات 2009 في المظاهرات./انتهى/