أكد اللواء محمد باقري في بيان اليوم الجمعة بمناسبة ملحمة 9 دي( 30 كانون الاول/ديسمبر ) أن القوات المسلحة الإيرانية لن تسمح في ان يتحقق حلم دول الاستكبار المشؤوم والشرير لاضعاف والاطاحة بنظام الثورة الإسلامية في إيران.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية أهاب بمناسبة ملحمة 9 دي( 30 كانون الاول/ديسمبر )  واصفا هذه الملحمة الكبرى بانها قضت على الفتنة الخطيرة التي تلت الانتخابات الرئاسية لعام 2009 والمسيئين لعاشوراء الحسين (ع) واظهرت للعالم البصيرة والفطنة التي يتحلى بها الشعب الايراني.

وقال ان فتنة 2009 كانت في الحقيقة هجوما على الجمهورية الاسلامية والثورة الاسلامية مدعومة من اقطاب نظام الهيمنة والصهيونية وخيانة وحماقة قادة الفتنة ووضعت دروسا وعبرها امام الشعب الايراني للابد للاستعانة بها في التصدي واحباط الفتن المستقبلية لاعداء الجمهورية الاسلامية.

هذا وقد حيا  اللواء محمد باقري ذكرى صانعي ملحمة30 كانون الاول/ديسمبر  مشددا على ضرورة رفع راية البصيرة وتحديد العدو والتمسك بالولاية والوحدة والصمود الوطني في كل زمان لاسيما في الحقبة الحالية المحفوفة بالفتن المعقدة.