اعتبر الرئیس الايراني حسن روحاني أن أهم مؤشرات الثوري هي تقليل الفوارق وبث الأمل والمساعدة في تطوير البلاد معنوياً ومادياً.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن الرئيس الايراني حسن روحاني أشار في اجتماع اللجنة الاقتصادیة للحكومة الیوم الخمیس إلى تصریحات قائد الثورة الاسلامیة آية الله العظمى السيد علي الخامنئي، منوهاً إلى كافة المسؤولين والنخب والإعلاميين هم المخاطبين الرئيسين في حديث القائد، معتبراً أن تقليل الفوارق وبث الأمل والمساعدة في تطوير البلاد معنوياً ومادياً هي المؤشر الأهم للشخص الثوري.

/يتبع/.