انتشرت مؤخرا وثيقة تدل على محاولات القوات الامريكية لالقاء القبض على الامين العام لحركة النجباء، ان هذه الوثيقة تم نشرها بعد عشر سنوات.

وأفادت وكالة برس شيعة نقلاً عن مكتب الاعلام والعلاقات للمقاومة الاسلامية حركة النجباء في الجمهورية الإسلامية، أن الامين العام لحركة النجباء الذي بدء نضاله الجهادي منذ عهد النظام البعثي في العراق، قام بتغيير بوصلة نضاله بعد سقوط الدكتاتور المقبور “صدام حسين” واتجه الى محاربة الاحتلال الامريكي للعراق.

ومؤخراً تم نشر صورة لاول مرة للشیخ اكرم الكعبي يرجع تاريخها الى فترة هروبه من السجون الامريكية حيث وضعت امريكا اسمه تحت لائحة العناصر المطلوبة للقوات المحتلة الامريكية، في الصورة المنتشرة (قبل عشر سنوات)، الجيش والمؤسسات الامنية الامريكية رصدت مكافأة مالية قدرها ۵۰ الف دولار للادلاء باي معلومة عن الشيخ اكرم الكعبي تؤدي الى القاء القبض عليه.
الشيخ اكرم الكعبي حاليا وبعد مضي عدة سنوات يقود حركة مقاومة مؤثرة في تحقيق الامن في العراق وتحافظ على المراقد المقدسة لاهل البيت(ع) والشعب السوري المظلوم أمام العصابات الارهابية، ولذلك قام الكونغرس الامريكي بتقديم مشروع لوضع المقاومة الاسلامية حركة النجباء تحت لائحة الارهاب. /انتهى/