طمأن وزير الداخلية الايراني عبد الرضا رحماني فضلي المواطنين في طهران مؤكداً أنه لا داعي للقلق مطالباً الجميع للحفاظ على الهدوء وعدم التوتر.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن وزير الداخلية الايراني عبد الرضا رحماني فضلي أشار في تعليق على الزلزال الذي وقع ليلة أمس بأن جميع الجهات المعنية في طهران ومختلف المحافظات كانت على أهبة الاستعدات التام منذ لحظة وقوع الزلزال، مشيراً إلى أن الجهوزية التامة مازالت قائمة في مختلف المجالات. 

وأضاف رحماني فضلي أنه لا داعي للقلق فجميع الاستعدادات التي اتخذت ليلة أمس مناسبة، داعياً المواطنين للحفاظ على الهدوء وعدم التوتر. /انتهى/.