اكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف ان الوضع القائم في البحرين مؤسف للغاية منوها الى اغلاق جميع الطرق امام المعارضة السلمية في البحرين نتيجة الضغوط الخارجية التي تمارسها السعودية على هذا البلد.

 ان محمد جواد ظريف أشار اليوم خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الهولندي “بيرت كوندرز” الى رؤية طهران حول ضرورة اهتمام المجتمع الدولي بشكل اكبر بالاوضاع السائدة في البحرين.

واضاف ظريف : ان الوضع القائم في البحرين مؤسف للغاية ويبدو ان جميع سبل المعارضة السلمية في البحرين تم اغلاقها نتيجة الضغوط الخارجية التي تمارسها السعودية على هذا البلد مؤكدا على ان هذه الحالة خطيرة جدا وتستلزم اهتماماً اكبر من المجتمع الدولي.

وفي جانب آخر شدد ظريف على ان بقاء بريطانيا او خروجها من الاتحاد الاوربي مرتبط بشعب هذا البلد ولاينبغي على الاخرين البت في ذلك.

ومن جانبه اشار وزير الخارجية الهولندي الى اهمية الاتفاق النووي معتبرا الاتفاق النووي مقياساً هاما للدبلوماسية الدولية.

واضاف انه تكمن اهمية الاتفاق في تطبيق الطرفين له مؤكدا تطابق رؤية بلاده مع ايران.