أبدعت شركة ناشئة ايرانية بصنع جهاز ملحق يدعى “نينيكس” يتيح للوالدين إمكانية التأكد من صحة طفلهم في كل لحظة.

وأفادت وكالة برس شيعة، أن هذا الجهاز الذي يتصل بجسم الاطفال، يساعد الوالدين للإطلاع على أحوال مولودهم من خلال ارسال مؤشراته الحيوية عبرالبلوتوث للجهاز الخليوي.

ويمكن لهذا الجهاز رصد وإبلاغ اهم المؤشرات الحيوية لدى الطفل، كمعدل التنفس ودرجة حرارة وكيفية النوم في كل لحظة.

والمذهل في هذا الجهاز هو انه سرعان ما يبلغ الوالدين في حال ان استدار الطفل حين نومه وإن إحتاج الطفل الى تغيير حفاظته، عن طريق المنبه لمنع شعوره بالأذى.

نظرا بأن هذا الجهاز صنع على اساس البرمجة الالكترونية، يمكنه الاتصال بانواع الأجهزة الذكية و يمكن تشغيله عن طريق التطبيق الخاص به في النظامين التشغيليين الأندرويد و  iOSلدي الهواتف الذكية وايضا بأمكان المستخدم أن يتصل به عبر بوابة الوبسايت الالكترونية.

وحصل جهاز “نينيكس” الذي صنع على يد شركة ناشئة ايرانية على موافقة مكتب الشؤون العلمية والتقنية لدى رئاسة الجمهورية وتم إدخاله في منظمة التمويل الجماعي من أجل الحصول على رأس المال اللازم للإستثمار في مشروع صناعته.

والجدير بالذكر أنه مر نحو عام من صنع النسخة الاولية لهذا الجهاز وقد خضع لعدة اختبارات، بالتعاون مع فرق علمية وهندسية من جامعتي صنعتي شريف وأمير كبير والمركز الطبي للأطفال في جامعة طهران، وتم اجراء الكثير من التعديلات على النسخة البدائية، حيث أثمرت الجهود بصنع نسخة نهائية لجهاز “نينيكس” الملحق الحاصل على صلاحية المؤسسة المعرفية في ايران. /انتهى/.