قال آية الله السبحاني: سحب الجنسية من آية الله الشيخ عيسى قاسم من قبل آل خليفة ليس له ما يبرره وفقا للمعايير القانونية الدوليّة ولا القواعد الشرعية

أنّ بيان آية الله السبحاني في ادانة آل الخليفه لسحبه جنسية آية الله الشيخ عيسى قاسم، زعيم الشيعة في البحرين، كالتالي:
بسم الله الرحمن الرحيم

لسنوات عديدة الشعب المظلوم البحراني، خاضع لهجمات عنيفة وتدابير قمعية وتقيد دائرة حريته من قبل نظام “آل خليفة” مدعوم من حكومة آل سعود حتى اعتقد أنه -آل خليفة- مالك أرض البحرين وشعبه، ويسمح لنفسه تجنيس الأجنبي وسلب الجنسية من البحراني الأصيل.
سحب الجنسية من آية الله الشيخ عيسى قاسم من قبل آل الخليفة مخالف للمعايير الدوليّة والقواعد الشرعية، حشد عاش مئات السنوات وجيلا بعد جيل في هذه الأرض، وتعلقوا بها فلا يمكن لأحد أن يحرمهم من حقهم الطبيعي.
نظام آل خليفة بالقتل والسجن وسلب الجنسية يريدون اسكات صوت العدالة بدلا من الاعتماد على العقل والدين والقوانين الدوليّة، واحترام حقوق شعبه؛ هيهات!
على حد قول الشاعر العربي

إذا الشعب أراد الحیاة فلابد آن یستجیر القدر
سيأتي اليوم الذي يسترجع الشعب البحراني الأبي حقه من هؤلاء الطغاة والظالمين، ويسحبون البساط من تحت أرجلهم ولا يجعلونهم يرتاحون ابدا.
قم – آية الله السبحاني