أشارت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية، بالاضافة إلى قضية الاتفاق النووي تركز على مشكلة الصواريخ النووية.

وأفادت وكالة برس شيعة، أن المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي شددت على أن الولايات المتحدة الأمريكية، تركز على مشكلة الصواريخ النووية بالاضافة إلى قضية الملف النووي.

وقد عرضت مندوبة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة نيكي هيلي، بقايا صاروخ اطلقه الحوثين باتجاه الرياض متهمة بذلك ايران انها انتهكت الالتزامات الدولية.

وأضافت أن تقارير منظمة الامم المتحدة تشير إلى أن إيران أرسلت اسلحة للحوثيين في اليمن.متهمة إيران بزعزعة الاستقرار في الشرق الاوسط قائلة ان ما جاء من التحقيق في بقايا الصواريخ يمكن اعتباره “دليلا لا يمكن إنكاره” من انتهاكات الالتزامات الدولية من قبل إيران.

وتابعت إن إطلاق الصاروخ إلى الرياض يحمل علامة “مجموعة الشهيد باقري الصناعية” منوهة إلى أنه لا يمكن السماح لإيران باستمرار انتهاكاتها للقانون الدولي، مدعية أن إيران تختبئ وراء الملف النووي بتهديدها المستمر للمجتمع الدولي في حال الخروج من الاتفاق النووي ولكن هذا ما يفعلونه على حد قولها.

ونوهت المندوبة الأمريكية،  “اننا في الوقت الحاضر لا نصب تركيزنا على الاتفاق النووي وانما على التهديدات الناتجة عنه من قبل إيران./انتهى/.