اكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي “علي لاريجاني” على ضرورة وضع حلول استباقية لأي إجراء تتخذه الولايات المتحدة بما يخص الاتفاق النووي.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية، أن رئيس مجلس الشورى الاسلامي “علي لاريجاني”، اشار خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده في كيلان اليوم إلى نقاط عدة منها  مشروع الموازنة قائلا “ان النواب يرغبون الاستفادة بافضل شكل ممكن من الموازنة الجديدة من اجل تحسين حياة الناس في مختلف قطاعات العمران في محافظة كيلان، مضيفاً: في حال  تطلب الامر يمكننا تنظيم هذا الموضوع بالشكل الانسب.

وفي سياق اخر اشار لاريجاني الى القرارت التي اتخذها مجلس الشورى الاسلامي تجاه نكث العهود من قبل امريكا في الاتفاق النووي، مردفاً أن لجنة الاشراف على تنفيذ الاتفاق النووي بحثت الموضوع من كل جوانبه واتخذت قرارات ازاء أي اجراء قد تقوم به امريكا بشأن الملف النووي.

ونوه لاريجاني بأن إيران تنتظر الموقف الامريكي والسياسات التي ستتخذها الادارة الامريكية كي تقوم بالرد المناسب على هذه الاجراءات ، مطمئناً الشعب الإيراني ازاء هذه المسألة.

وشدد لاريجاني على ضرورة التزام الجميع بالاتفاق النووي معتبراً ان هذا الاتفاق يحمل الفائدة للجميع اقليماً ودولياً./انتهى/