قال بيجن زنغنة أن وزارته ترصد ارتفاعا في نسبة اسعار البنزين خلال ميزانية العام الإيراني المقبل ( حاليا في الشهر التاسع) وذلك تعليقا منه على الأخبار المنتشرة والتي تفيد بارتفاع نسبة أسعار البنزين.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن وزير النفط الايراني بيجن زنغنة أشار اليوم الى بعض الأخبار التي تقول أن أسعار البنزين في ايران ستشهد ارتفاعا في الشهور المقبلة، وأوضح أن الحكومة ستعلن عن ارتفاع أسعار البنزين عندما تشعر بوجود حاجة لمثل هذا القرار.

وأضاف زنغنة بعد ما أكد ارتفاع نسبة أسعار البنزين في ميزانية العام المقبل: ان تحديد التوقيت والكيفية لارتفاع اسعار الوقود لم يعين بعد، منوها الى أن موضوع أسعار الوقود مازال مفتوحا للبحث والمناقشة”./انتهى/