أدان المرجع الديني الشهير آية الله مكارم شيرازي سحب الجنسية البحرينية عن آية الله عيسى قاسم معتبرا أن من قاموا بهذا الفعل يفتقرون الى العقل والحكمة.

 أن آية الله مكارم شيرازي اعتبر في بيان له أن القرار البحريني القاضي بسحب الجنسية عن المرجع الديني آية الله عيسى قاسم هو بمثابة السقوط في مستنقع الزوال.

وجاء في البيان أن نظام آل خليفة وبدعم من السعودية التي تلقت ضربات موجعة في سوريا والعراق واليمن يريد أن ينتقم من الشيعة في البحرين فجرد المرجع الديني الكبير آية الله عيسى قاسم من جنسيته ويخطط لترحيله من وطنه وارضه.

وأشار آية الله مكارم شيرازي أن سياسة سحب الجنسية هي سياسة غير اخلاقية وبعيدة عن حقوق الإنسان والمواطنة معتقدا ان هذا القرار قد يكون عاملا في سقوط نظام آل خليفة في البحرين.