قال قائد الثوري الإيراني اللواء محمد علي جعفري أن القدس ستكون مقبرة للصهاينة، مؤكدا أن بعض الدول العربية كانت على علم ودراية بقرار ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل.

وأفادت وكالة برس شيعة أن قائد الحرس الثوري الإيراني اللواء محمد علي جعفري اشار إلى تحولات الشان الفلسطيني واعتراف الرئيس الايراني بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني وأكد أن الهدف الأساسي للولايات المتحدة الأمريكية واسرائيل هو القضاء على مسجد الأقصى وتخريبه./يتبع/