اعلن ، أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح، جبريل الرجوب، ان نائب الرئيس الأميركي، مايك بنس “غير مرحب به في فلسطين” خلال زيارته المزمعة بعد أسبوعين.

وذكر الرجوب في تصريح متلفز ليلة الخميس 7 كانون الاول 2017 أن بنس سيزور الأراضي الفلسطينية في 19 من الشهر الجاري، للقاء رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، في حين حذرت واشنطن من نتائج عكسية لإلغاء اللقاء.

وطالب القيادي الفلسطيني العواصم العربية رفض استقبال أي مسؤول من الولايات المتحدة، ما دامت تعتبر أن القدس الموحدة عاصمة للكيان الصهيوني.

وكان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب،  قد اعلن الاربعاء اعتراف بلاده رسمياً بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني الغاصب، ونقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى المدينة المحتلة، وسط إدانات دولية واسعة.