أفادت صحيفة اماراتية، الجمعة، بأن عددا من القطريين، دعوا الى تظاهرة أمام القاعدة الأمريكية احتجاجا على قرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب باعتبار القدس عاصمة لاسرائيل، فيما اشارت الى أن هذه التظاهرة انتهت “بالإحراج والسخرية”.

وقالت صحيفة “ارم نيوز” الاماراتية، إن “نخبا ثقافية ودينية عربية وإسلامية من القطريين، دعوا امس الخميس، أمام القاعدة العسكرية الأمريكية في منطقة العديد، احتجاجًا على قرار واشنطن نقل سفارتها من يافا (تل أبيب) إلى القدس واعتبارها عاصمة للكيان الإسرائيلي”.

وأوضحت الصحيفة أن تلك التظاهرة “انتهت بإحراج مواطني هذا البلد الصغير”، مشيرة الى أن القانون القطري “يمنع اي مظهر للاحتجاج ضد الوجود العسكري الأجنبي في البلاد”. 

واشارت الصحيفة الى أن “نخبا ثقافية ودينية عربية وإسلامية، وجهت دعوات للقطريين للاحتجاج على القرار أمام القاعدة العسكرية الأمريكية في البلاد بدلًا من الاحتجاج أمام سفارة واشنطن في الدوحة، كون القاعدة المتمركزة في منطقة “العديد” تعد الأكبر في منطقة الشرق الأوسط وتشكل مركز قيادة وتوجيه للقوات الأمريكية التي تنتشر في عدة دول بينها سوريا والعراق”.

وأوضحت الصحيفة أن “تلك الدعوات لم تلق أي استجابة في قطر، أي بعد يوم على صدور القرار الأمريكي، حيث يرجح أن يكون الحظر الذي تفرضه السلطات على المظاهر الاحتجاجية ضد الوجود العسكري الأجنبي في البلاد، سببًا في ذلك التجاهل”.

ولفتت الى أن “تلك الدعوات وعدم استجابة القطريين لها، تحولت إلى سخرية واسعة اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي التي تردد فيها اسم القدس ملايين المرات خلال يومين، سيما مع تصدر قطر عبر وسائل إعلامها نقل الاحتجاجات في عدة مدن عربية وإسلامية، وانتقاد الدول التي لم تشهد فعاليات مماثلة”./انتهى/