قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف إنه من السابق لأوانه التعليق على اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وعبر بيسكوف في الوقت ذاته عن قلق موسكو من خطر تعقيد الوضع في المنطقة.

وردا على سؤال صحفي حول تعليق الكرملين على احتمال اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل وتداعياتها المحتملة قال بيسكوف، اليوم الأربعاء: “أمس أجرى الرئيس عدة مكالمات هاتفية. الوضع صعب. وفي المكالمة مع عباس تم التعبير عن القلق من هذا الوضع واحتمال تعقيده”.

وأضاف: “لا نريد التعليق على القرارات التي لم يتم اتخاذها بعد”.

وكان البيت الأبيض أفاد سابقا أن ترامب سيعلن اليوم الأربعاء نقل السفارة الأمريكية في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس.

المصدر: نوفوستي