أعلنت مصادر بحرينية ان قوات الأمن قامت بمداهمة مكتباً للشيخ عيسى قاسم في منطقة كرانة غربي المنامة وتحطيم أبوابه، مشيرةً إلى “تفتيش الشقق الموجودة في الطوابق العليا التي يوجد فيها المكتب والتي يسكن فيها مواطنون وطلبة علوم دينية”.

واثار قرار البحرين بإسقاط الجنسية عن الشيخ عيسى قاسم، انتقادات حادة حيث أعربت المفوضية العليا لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة الثلاثاء عن “قلقها الكبير من التضييق المتزايد على حريات التعبير والتجمع والجنسية في البحرين”.

وتجمع عشرات من أنصار آية الله عيسى قاسم أمام منزله يوم الثلاثاء للاحتجاج على سحب جنسيته وارتدى بعضهم أكفانا تعبيرا عن استعدادهم للاستشهاد.