قال رئيس المجلس السياسي الأعلى في اليمن صالح الصماد” سنعمل على بسط سيطرة الدولة على كل شبر من ارض الوطن ولن نسمح بعودة التعطيل والشلل”

وأضاف رئيس المجلس السياسي الاعلى في اليمن صالح الصماد ” ما شهدناه كان اكبر وأخطر مخطط للقضاء على استقلال الشعب اليمني، داعيا دول العدوان لوقف عدوانها على اليمن والدخول في حوار جدي.

وطمأن رئيس المجلس السياسي الأعلى صالح الصماد كل القوى السياسية لا سيما حزب المؤتمر بأن ما حدث في العاصمة صنعاء من أزمة تسببت بها مليشيا الخيانة لن يؤثر على سياسة التعاون بل سيعززها، داعيا كل موظفي الدولة للاستمرار بعملهم والالتزام بدوام العمل.

وأكد الرئيس الصماد في كلمة متلفزة حول الأحداث الأخيرة التي شهدتها العاصمة وعدد من المناطق للعالم أن الجمهورية اليمنية وكافة مؤسساتها صارت أكثر صلابة ومتانة بعد اسقاط هذا المخطط، معلنا أن الدولة ستشهد نقلة نوعية على مستوى الخدمات والاصلاحات الإدارية والمالية.

كما أكد الرئيس أن المؤسسة العسكرية ستكون أكثر قوة وفعالية وستشهد الجبهات خطوات تحقق النصر لشعبنا بإذن الله./انتهى/