اكد القائد العام للحرس الثوري الايراني اللواء محمد علي جعفري ان المؤامرة التي حيكت للقيام بانقلاب ضد “انصار الله” في اليمن قد تم اخمادها في المهد.

وافادت وكالة برس شيعة الاخبارية ان اللواء جعفري قال في كلمة القاها اليوم الثلاثاء في مراسم تدشين 4150 مشروعا تنمويا قامت به بتنفيذ القوة البرية للحرس الثوري في المناطق الفقيرة: اليوم نشاهد أمن مستتب في البلاد لا مثيل له، بالرغم من المؤامرات المتتالية التي يحوكها الاعداء في المنطقة وخارجها لزعزعة الامن في ايران.
واضاف: من المؤسف في الوقت الراهن ان النظام السعودي الخائن متورط في نزاع مع بقية الدول الاسلامية في المنطقة، ويحاول زعزعة الامن في هذه الدول، ويسعى الى اثارة الفرقة بين المسلمين بايعاز ودعم امريكي، ويتناغم مع الصهاينة.
واضاف القائد العام للحرس الثوري: ان ذنب شعوب المنطقة ومن بينها سوريا والعراق واليمن والبحرين هي انها باستلهامها الدروس من الثورة الاسلامية رفضت الزلوم والجور، ولهذا السبب فان نظام آل سعود الخائن وبالنيابة عن امريكا واسرائيل يقوم بدور مؤثر في انعدام الامن.
وتابع جعفري قائلا: شاهدنا انهم (تحالف العدوان السعودي) في اليمن، حاولوا اجراء انقلاب ضد المجاهدين وانصار الله، لكن هذه المؤامرة تم اخمادها في المهد./يتبع………………/