عبدالله المسلم ياسر البزال | تتوالى الاحداث وتنكشف الحقائق وتظهر الوجوه على حقيقتها والنوايا اصبحت واضحة لتطبيع كامل متكامل مع العدو الصهيوني، اين انتم يا مسلمين من الحكام الذين يتآمرون عليكم وعلى مقدساتكم باسم الدين الم ياتي وقت النهوض من الثبات وانصاف الدين ومقدساتكم وكراماتكم التي تهتك يوميا ؟

مملكة الرمال المتمثلة ببني سعود الذين سعوا وما زالوا لتشويه صورة الاسلام وهم بتعاليمهم الوهابية اساؤوا للاسلام والمسلمين اكثر مما اساء الصهيوني.

بعد عقود من الزمن اقتربت الساعة التي ستكشف الحقيقة المظلمة التي دأبت على اخفائها الانظمة العربية الخانعة لاوامر الصهيوني والاميركي والاستعباد لبعض الحكام المستعربين والذين يتغنون بالاسلام وهم اول من أمن بقتل النفس الذكية وهتك اعراض المسلمين والعرب وسفك دمائهم ولم يسلم اي عربي بشكل عام او مسلم بشكل خاص من مخططاتهم الخبيثة التي لم تاتي على الدول العربية والمسلمة الا بالدمار.

وانتم يا شعوب العالم تترقبون وتنتظرون متجاهلين الظلم والظلام الذي اصاب ويصيب الشعوب عامة من خلال الفكر التكفيري الوهابي المتصهين والهادف لتسهيل مصالح اسرائيل واميركا على حساب الدين الاسلامي والمسيحي والشعوب العربية والمسلمة.

  • الم يحن الوقت لقول الحق ؟
  • اين انتم ايها المسلمون من هتك المقدسات واستباحتها يوميا ؟
  • اين انتم من تدنيس المسجد النبوي الشريف الذي استباحه الصهيوني ؟
  • اين انتم ايها المسلمون والعرب من دماء السوريين واللبنانيين والعراقيين والليبيين واليمنيين وغيرهم من الشعوب الرافضة لمخططات الصهيونية القاتلة ؟
  • اين انتم يا من رفضتم تكفير من يقتلكم بالمساجد ؟
  • اين انتم يا أمة محمد (ص) وعيسى (ع) الم يحن وقت استيقاظكم من موتكم السريري ؟

ايها العرب والمسلمون الوقت ينفذ ومن كنتم تسكتون عن ظلمه بالامس سيمسكم الظلم غدا فالصهيونية تشتت المسلمين والعرب وتستبيح المقدسات وانتم تنظرون لسان حال الذي لا حول له ولا قوة تذكروا يوما ما ستقابلون الباري وستسألون عما فعلتم بزيارتكم لهذه الدنيا وما زادكم للاخرة يومها لن تنفع لا دولارات ولا تمسيح جوخ ولا استعباد وخنوع وذل.

الحياة قصيرة فلنجتمع وننقذ مقدساتنا التي اصبحت بسبب حكام العرب المتأسلمين هدفا بسيطا لاعداء الانسانية والاديان والاخلاق

اللهم اشهد اني بلغت

كتبه: رصد الموقع