اعرب رئيس بعثة الامم المتحدة في العراق يان كوبيتش، الاربعاء، عن سروره بموقف المرجع الديني آية الله السيد علي السيستاني الداعم لاجراءات مكافحة الفساد، فيما اكد دعمه للاصلاح الحكومي ومحاربة الفاسد.

قال كوبيتش في مؤتمر صحفي عقده في النجف عقب لقائه السيد السيستاني واوردته “السومرية نيوز”، “سررنا بموقف المرجع الاعلى السيد السيستاني الداعم لاجراءات مكافحة الفساد”، مثمنا “جهوده (السيستاني) في توجيهاته بعدة قضايا ومنها خطب الجمعة”.

وأضاف كوبيتش، “ندعم الاصلاح الحكومي ومحاربة الفاسد، كما اننا نريد تنفيذا كاملا لقانون الحشد الشعبي وحصر السلاح بين الدولة”، لافتا الى أنه “تم ايقاف العديد من مصادر تمويل تنظيم داعش”.

وتابع “اننا تباحثنا مع السيستاني الازمة بين بغداد واربيل وضرورة الاحتكام الى القانون والدستور”، مشددا على ضرورة “اجراء الانتخابات في موعدها وان تشمل جميع الاطراف”.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أعلن، في (7 تشرين الثاني 2017)، عن عزم حكومته خوض “حرب” ضد من وصفهم بـ”الفاسدين”، فيما اعلن امس الثلاثاء عن تحقيق أربع “نتائج دقيقة” في إطار حملته لمكافحة الفساد./انتهى/