سيتوجه النائب الاول لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية “اسحاق جهانغيري” غدا الخميس الى روسيا للمشاركة في قمة رؤساء منظمة شانغهاي للتعاون.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية، أن النائب الاول لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية “اسحاق جهانغيري” سيشارك في القمة التي ستعقد في “سوتشي”بروسيا حيث ستركز القمة على الاستخدام الامثل لقدرات شانغهاي في تنمية التعاون الاقليمي.

ومن المقرران يدقم جهانغيري ايضاحاً عن قدراتايران فى مختلف المجالات الاقتصادية والعلمية والتقنية خاصة في مرحلة ما بعد الاتفاق النووي.

وستعقد القمة برأسة رئيس الوزراء الروسي، دميتري مدفيديف، بالاضافة إلى رؤساء وزراء منظمة التعاون شنغهاي، كما سيحضر القمة الاعضاء المراقبون ومنظمات دولية.

منظمة شانغهاي للتعاون هي منظمة دولية سياسية واقتصادية وأمنية أوراسية تأسست في 15 يونيو 2001 في شانغهاي، على يد قادة ستة دول آسوية؛ هي الصين، وكازاخستان، وقيرغيزستان، وروسيا،وطاجيكستان، وأوزبكستان. وقع ميثاق منظمة شانغهاي للتعاون في يونيو 2002، ودخل حيز التنفيذ في 19 سبتمبر 2003. كانت هذه البلدان باستثناء أوزبكستان أعضاء في «مجموعة شانغهاي الخماسية» التي تأسست في 26 أبريل 1996 في شانغهاي.

في يوليو 2005، خلال القمة التي عقدت في أستانا شارك فيها ممثلون عن الهند وإيران ومنغوليا وباكستان وانضموا إلى المنظمة.

تتمحور أهداف المنظمة حول تعزيز سياسات الثقة المتبادلة وحسن الجوار بين دول الأعضاء، ومحاربة الإرهاب وتدعيم الأمن ومكافحة الجريمة وتجارة المخدرات ومواجهة حركات الإنفصال والتطرف الديني أو العرقي. والتعاون في المجالات السياسية والتجارية والإقتصادية والعلمية والتقنية والثقافية./انتهى/