أعلنت مصادر إعلامية في الجزائر عن اعتقال السلطات لمئات من الأشخاص من معتنقي المذهب الشيعي فور عودتهم من العراق .

وأفادت برس شيعة أن مصادر محلية جزائرية نقلت تصريح وزير الشؤون الدينية والأوقاف الجزائري محمد عيسى الذي أعلن عن اعتقال مئات الأشخاص من معتنقي المذهب الشيعي، فور عودتهم من العراق بعد مشاركتهم بزيارة الأربعين، مبرراً ذلك بأن بلاده لن تكون ساحة للصراعات المذهبية، مع احترامها لكل الأديان والمذاهب والطوائف خارج أراضيها.

وزعم الوزير الجزائري في تصريحات لوسائل الإعلام المحلية إنّ “توقيف مروّجي التشيع دليل قاطع على قدرة السلطات على مراقبة كل الفرق الدينية التي تعمل على اختراق المرجعية الدينية الموحدة للجزائريين، وهي المذهب المالكي السني”.

الجدير بالذكر أن الجزائر اعتقلت العام الماضي عدد من أهالي الشيعة خلال إقامته صلاة الجمعة في محافظة المسيلة جنوب البلاد. /انتهى/