حذر القيادي في الحشد الشعبي جبار المعموري، من حصول اغتيالات تطال قادة الحشد الشعبي بما وصفه “أدوات أمريكية ودعم خليجي”.

وقال المعموري في حديث لـ السومرية نيوز، إن “وضع اغلب فصائل الحشد الشعبي على لائحة الإرهاب الأمريكي جاء ضمن سياق مخطط منظم لاستهداف منظومة الحشد الشعبي بشكل كامل لأنها أفشلت مشروع تقسيم وتفتيت العراق”.

وحذر المعموري من “حصول اغتيالات تطال قادة الحشد الشعبي بأدوات أمريكية وتمويل خليجي، لان الأخيرة أعلنت أكثر من مرة على لسان مسؤوليها أن الحشد يمثل تهديد لها ولمشاريعها في المنطقة”، معتبرا أنت “المرحلة القادمة ستكون حساسة وتتطلب تكاتفا وطنيا لمواجهة الفتن والمؤامرات التي لن تتوقف ضد العراق ما دامت أمريكا موجودة فيه”، حسب تعبيره.

وكان عدد من النواب في البرلمان العراقي طالبوا باستدعاء السفير الأمريكي ب‍بغداد وتسليمه مذكرة احتجاج على خلفية إعلان الكونغرس الأمريكي عدد من فصائل الحشد الشعبي كجماعات “إرهابية”./انتهى/