نوه خطيب صلاة الجمعة المؤقت في طهران “حجة الإسلام كاظم صديقي” إلى أن القضاء على تنظيم داعش الإرهابي هو خسارة مهينة للصهاينة والاستكبار الامريكي، مؤكداً ان أو طلائع قوات التعبئة الشعبية كانت حزب الله اللبناني.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن حجة الإسلام كاظم صديقي أشار في خطبة صلاة الجمعة لهذا الاسبوع التي أقيمت في مصلى العاصمة طهران، إلى أن الاختلافات الموجودة بين عباد الله وكافة المخلوقات تساهم في أن نعرف بعضاً الآخر بشكل أفضلز

وأضاف خطيب صلاة الجمعة أن من يبتغي مرضاة الله عز وجل عليه أن يتبعد عن الذنوب والآثام، وأن يقيم علاقات جيدة مع الله والعائلة والجيران والآخرين، منوهاً إلى أهمية احترام الولدين وعدم التقاعس في تقديم إي خدمة لهما مشيراً إلى أن هذا الأمر هو تقوى الله.

/يتبع/.