أكد مستشار قائد الثورة الإسلامية امين المجمع العالمي للصحوة الاسلامية ” علي اكبر ولايتي” ، اليوم الاربعاء ، ان الصحوة الاسلامية المناهضة للاستكبار والصهيونية استطاعت تحقيق الانتصار على الظلم والاستبداد مبينا ان مسرحية اسرائيل لاتقهر قد انهارت.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن ولايتي، في كلمة القاها بالمؤتمر العالمي لمحبي اهل البيت (ع) وقضية التكفيريين يوم الاربعاء، قدم تهانيه بالانتصارات التي حققتها المقاومة في العراق وسوريا على تنظيم داعش الارهابي، ووصف هذه الانتصارات بالكبرى.

ومضى بالقول ان المرحلة الحساسة الانتقالية في غرب آسيا رافقتها نجاحات لامثيل لها حيث انهارت فكرة اسرائيل لاتقهر فيما حقق العراق وسوريا انتصارات كبرى بدعم من المقاومة وانهار داعش خلال الايام الاخيرة.

ولفت مستشار قائد الثورة الإسلامية الى التطورات الجارية في اليمن، موضحا ان شعبه المظلوم يقتل تحت القصف الوحشي السعودي كما ان البحرين تقترب من وضع خطير ومعقد الا ان المستقبل واعد.

وقال ان اثارة النزاعات بين المسلمين وتكفيرهم فرضت ظروفا صعبة عليهم اذ تصب في مخططات الاعداء الرامية لزرع الفتن والاضطرابات والتقسيم في العالم الاسلامي عبر استخدام مالديهم من امكانيات وعكس صورة قاتمة عن الاسلام وفق النموذج الوهابي. 

وذكر امين المجمع العالمي للصحوة الاسلامية ان بعض القوى السياسية ارادت باغراء من الغرب، تحريف مسار الصحوة الاسلامية. 

واشار الى ان المؤتمر ينعقد في ظروف صعبة تجتازها المنطقة فيما استطاعت الصحوة الاسلامية المناهضة للاستكبار والصهيونية تحقيق الانتصار على الظلم والاستبداد في بلدان عديدة منذ مايقارب 7 اعوام.

في الختام قال ولايتي ان اهل بيت الرسول صلى الله عليه وآله وسلم بمثابة الحبل المتين الذين اوصى بهم الرسول (ص) للتمسك بهم، كما انهم طليعة الجهاد ضد الجهل والتزمت.