اكد وزير خارجية البحرين على ان لبنان المتمثل بحزب الله هو مسؤول تعرض العالم العربي للاسقاط والسيطرة والهيمنة.

أعرب وزير خارجية البحرين ​خالد بن أحمد آل خليفة​ في كلمة له خلال اجتماع وزراء الخارجية العرب في مصر عن شكره “للسعودية على الدعوة لهذا الاجتماع الهام”، مشيراً الى أن “هذه ليست أول مبادرة لدفع العمل العربي لدفع الاخطار التي تهددنا من اي جانب”.

وادعا آل خليفة أن “الخطر الكبير الذي يستهدفنا هو الخطر الايراني” زاعماً ان “الصاروخ الذي سقط في الرياض هو ليس اول اعتداء تتعرض له السعودية من قبل اطراف تعمل لصالح ايران في المنطقة”.
وأشار آل خليفة الى أن “ايران لا تحاربنا من قبل سواحلها فقط، بل ان “​حزب الله​” هو الذراع الاول لإيران الموجود في لبنان ومتمثل بشخصية الحوثيين في اليمن”، معتبراً “اننا نتعرض للاسقاط والسيطرة والهيمنة”.
وشدد على “اننا نود ان نحمل المسؤولية الى الدول التي يكون فيها “حزب الله” شريكا بالحكومة وهنا نقصد لبنان، الذي يتعرض للسيطرة التامة من هذا الحزب  ويعبر حدود الدول جميعا”، مؤكداً “اننا لن نرضى بأن نستمر بهذا الوضع بل سنواجه بمختلف الاشكال”.
واوضح أنه “إذا لم يكن لدينا ثقة كدول عربية في آلياتنا لوصول الى أمن شعوبنا فماذا سيكون أمامنا؟”.
ولفت آل خليفة الى أن “ارتباطنا في العمل مع الأساطيل الاميركية وغيرها يحقق نتائج توصل الى تحقيق أمن اكثر من الامن العربي المشترك”، مدعياً “اننا لا نستهدف أحد بل نحن من يتعرض للإستهداف”./انتهى/