قالت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الأحد 19 نوفمبر/ تشرين الثاني، إن وزراء خارجية الدول الضامنة بحثوا اتجاهات الوضع السياسي العسكري في سوريا.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية نقلا عن سبوتنيك أن الخارجية الروسية أوضحت، في بيان صدر لها اليوم بعد اجتماع وزراء خارجية كل من روسيا وإيران وتركيا، إن الاجتماع بحت اتجاهات الوضع السياسي العسكري في سوريا، في سياق إتمام القضاء على الإرهابيين بشكل كامل.

وذكر البيان أن وزراء خارجية الدول الضامنة لاحظوا انخفاضا في مستوى العنف في سوريا، ما يسمح ببدء الحل السياسي.

وكان وزراء خارجية روسيا وتركيا وإيران قد اجتمعوا، اليوم الأحد 19 نوفمبر/ تشرين الثاني، في مدينة أنطاليا التركية، لبحث قضايا الملف السوري.