قتل أكثر من 20 مدنيا، بينهم أطفال، في تفجير سيارة مفخخة استهدف تجمعا للنازحين بين الجفرة والكونيكو بريف دير الزور الشمالي في سوريا الجمعة، وفق ما ذكرت مصادر متعددة.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، ومقره بريطانيا، إن 26 شخصا على الأقل قتلوا الجمعة في الهجوم الذي نسب إلى تنظيم داعش الإرهابي، مشيرا إلى أن بين القتلى 12 طفلا.

وأكدت وكالة الأنباء السورية “سانا” وقوع الهجوم، وقالت “سيارة مفخخة تابعة لإرهابيي داعش انفجرت في المنطقة الممتدة بين الجفرة والكونيكو بريف دير الزور الشمالي..”.