لفت رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، إلى أنّ “القوات المسلحة العراقية حرّرت قضاء راوة بوقت قياسي، وهي مستمرّة بتطهير الجزيرة والصحراء وتأمين الحدود العراقية”.

وأوضح العبادي في بيان، أنّ “تحرير قضاء راوة خلال ساعات يعكس القوة والقدرة الكبيرة لقواتنا المسلحة البطلة والخطط الناجحة المتبعة في المعارك”.

وكانت قد أعلنت خلية الإعلام الحربي، “استمرار العمليات العسكرية لملاحقة مسلحي تنظيم “داعش” الإرهابي وضبط الحدود الدولية بين العراق وسوريا”.

وكان قائد عمليات تطهير الفرات والجزيرة الفريق الركن عبد الأمير رشيد يار الله، قد أعلن اليوم، عن “إستعادة قضاء راوة غربي محافظة الأنبار من تنظيم “داعش” بالكامل، مع الإشارة إلى أنّ قضاء رواة آخر معقل لمسلحي “داعش” في العراق.