أكد الرئيس الايراني حسن روحاني على أهمية اتحاد جميع المؤسسات لمواجهة الكوارث الطبيعية، مثنياً على كل من ساهم في عملية الإغاثة من مؤسسات الدولة والجيش، منوهاً إلى الحملات التطوعية للشعب الايرانية في توثيق اللحمة الوطنية وتعاضد أبناء الشعب الايراني.

وأفادت وكالة برس شيعة أن الرئيس الايراني حسن روحاني أشار في جلسة الحكومة صباح اليوم إلى أن الزلزال الذي ضرب غرب ايران والمنطقة كان خطير جداً ويحمل العديد من الخسارات لإي دولة كانت.

وأكد روحاني أن الوقاية من الزلازل مهمة جميع المؤسسات ويجب على الجميع الاتحاد لتعويض الخسائر وتخفيف المصاب على سكان المنطقة المنكوبة.

وأشار روحاني إلى ضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة تجاه المقصرين في بناء المساكن والمرافق العامة في مناطق الزلزال ومحاسبة المسؤولين عن كل خطأ.

وأثنى روحاني على كل من ساهم في عملية الإغاثة من مؤسسات الدولة والجيش، مقدراً أعمالهم الفدائية وتضحياتهم في سبيل إنقاذ أبناء بلدهم، منوهاً إلى أهمية الحملات التطوعية للشعب الايراني ومشيراً إلى أهمية اللحمة الوطنية في توثيق اللحمة الوطنية وتعاضد أبناء الشعب الايراني.

/يتبع/.