رأى الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله ان الملايين تأتي إلى الإمام الحسين “ع” لأنه الشهيد ابن الشهيد الذي قدم نفسه من أجل الدين وهذه بعض الكرامات التي منحها الله للإمام “ع”.

تقدم الامين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصر الله بالعزاء الى رسول الله وأهل بيته والإمام المهدي والأمة الإسلامية بذكرى أربعين الإمام الحسين.

وخلال المراسم التي يقيمها حزب الله في قاعة مجمع شاهد – طريق المطار/ بيروت، بمناسبة ذكرى أربعين الإمام الحسين (ع) ويوم شهيد حزب الله، قال السيد نصر الله ان الشهيد أحمد قصير أمير ليس كالأمراء بل أمير بالتضحية بالنفس والاستشهاد.

واوضح ان المظاهرة المليونية بذكرى الأربعين مشهد منقطع النظير والتقديرات وصلت إلى 20 مليوناً، وأكد ان الزوار أتوا من كل مكان إلى كربلاء بظاهرة تحتاج إلى تأمل، ولفت الى ان الحكومة العراقية ترعى الأمن وحماية الزوار مؤكداً ان أبناء العراق هم من يخدمون الناس بالمواكب خلال المسير إلى كربلاء.

ورأى الامين العام لحزب الله ان الملايين تأتي إلى الإمام الحسين “ع” لأنه الشهيد ابن الشهيد الذي قدم نفسه من أجل الدين وهذه بعض الكرامات التي منحها الله للإمام “ع”.