دان المتحدث الرسمي بإسم وزارة الخارجية الإيرانية ،بهرام قاسمي، تصريحات رئيس الحكومة اللبنانية المستقيل “سعد الحريري ضد ايران” لافتا الى ان الاستقالة وتكرار الادعاءات التي لا أساس لها من الصهاينة والسعوديين والأمريكيين سيناريو آخر لتازيم وتوتير المنطقة”.

وأفادت وكالة برس شيعة أن رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري في سياق قرار سعودي واضح بالمواجهة مع ​حزب الله، أعلن استقالته متهماً ايران بزعزعة امن المنطقة والتدخل في الشؤون الداخلية للبلدان العربية. 

ورفض بهرام قاسمي التصريحات التي أدلى بها سعد الحريري بعد تقديم استقالته من السعودية ضد ايران وقال ان الاستقالة المفاجئة للسيد الحريري  وتقديمها في بلد آخر ليست مؤسفة وباعثة للاستغراب فحسب بل انها تكشف انه يلعب على الاراضي التي صممها أعداء المنطقة وان اجراءه الاخير ليس فيه رابح من الدول الاسلامية والعربية بل الرابح هو الكيان الصهيوني اذ يعتاش على الازمات “في” و”بين” الدول الاسلامية بالمنطقة.

يتبع….