قال الرئيس الإيراني حسن روحاني ان الحكومة والشعب الإيراني كلاهما يثقان بالجيش باعتباره قوة مسلحة مؤمنة ومضحية في سبيل الوطن، مؤكدا استمرار حكومته بدعم الجيش وحمايته.

وأفادت وكالة برس شيعة أن رئيس الجمهورية حسن روحاني استقبل قادة الجيش الايراني وبحث معهم القضايا الهامة والمتعلقة بمسؤوليات الجيش ومهامه، مشيرا الى موقف مؤسس الجمهورية الاسلامية الايرانية الإمام الخميني (رض) حيث كان يعتبر  استقلال القوات المسلحة من مظاهر  استقلال البلد.

وأكد روحاني في هذا اللقاء على ان دستور الجمهو رية الاسلامية وانطلاقا من هذه الفكرة نص على أن حفظ استقلال البلد وصيانة أراضيه من مسؤوليات الجيش ومهامه.

وأشار روحاني الى انجازات الجيش الايراني خلال الثورة الاسلامية وأثناء الحرب المفروضة، منوها الى أن هذه المؤسسة كانت موضع ثقة الامام الخميني وكذلك موضع ثقة الشعب الايراني.

وقال الرئيس حسن روحاني أن الاقتدار العملي للقوات المسلحة يكمن في المهارة الهيكلية والانضباط الدخلي والتماشي مع متطلبات العصر وعصرنة التجهيزات العسكرية.

وفي بداية اللقاء تحدث كل من  رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة اللواء محمد باقري وقائد القوة البرية والجوية والبحرية في الجيش الايراني بالاضافة الى قائد مقر الدفاع الجوي العميد فرزاد اسماعيلي وقدموا تقاريرا من أعمال الاقسام التي يترأسونها في مؤسسة الجيش الايراني./انتهى/

در ابتدای این دیدار فرمانده کل ارتش جمهوری اسلامی ایران، نماینده ولی فقیه و رییس سازمان عقیدتی و سیاسی ارتش، رییس ستاد مشترک، فرمانده نیروی زمینی، فرمانده نیروی هوایی، فرمانده نیروی دریایی، فرمانده قرارگاه پدافند هوایی خاتم الانبیا(ص) و رییس سازمان حفاظت اطلاعات ارتش طی سخنانی ضمن تقدیر از حمایت های موثر دولت و رییس جمهور، گزارشی از ماموریت ها و مهمترین اقدامات و الزامات ارتش برای ارتقای حوزه های عملیاتی خود را تشریح کردند.