استغل مغردون سعوديون الهزة الأرضية التي أصابت جنوب المملكة السعودية -دون ضحايا أو أضرار- للتذكير وأخذ الحيطة مما أسموه غضب الله سبحانه وتعالى الذي سيحل ببلادهم بسبب التغيرات التي يرونها مخالفة للشرع، وفق وصفهم.

وذكرت صحيفة “عكاظ” السعودية أن هيئة المساحة الجيولوجية في المملكة رصدت هزة أرضية في إمارة عسير، على بعد 16 كلم شمال النماص في جنوب المملكة، بقوة أربع درجات على مقياس ريختر، وعلى عمق 9.1 كلم.

وتشارك رواد التواصل بالمملكة أصداء الهزة على وسم #هزة_أرضية بشكل كثيف جدا مما جعله خلال ساعة واحدة يتصدر قائمة التغريد العالمي. طالبوا خلاله بالدعاء، ومراجعة للنفس والأعمال، فضلا عن اعتبارهم أنها رسالة إلهية.

ونقل المغردون حالة الخوف بين الأهالي، رغم أن الهزة استمرت لثوان معدودة وهم نيام، إلا أنها كانت كفيلة بجعلهم في حالة استنفار وفق ما تداوله أبناء المنطقة.

وعلى عكس كل الكوارث الطبيعية التي تشغل العالم بنتائجها من أضرار، إلا أن هذه الهزة خلت منها، ولكن خلفت سيلا من التعليقات التحذيرية التي يعتبرها المغردون إنذارا مبكرا للسعودية لما تقوم به من تغييرات على كافة الصعد، وفي مقدمتها “اتباع الدين الجديد” وفق ما وصف مدوِّن.

وعلق المغردون على تكرار الهزات التي أصابت المملكة، حيث تعرضت لواحدة مشابهة قبل أكثر من ثلاثة أسابيع بالقرب من جدة، وتكررت صباح اليوم، وأخذوا يدللون على أسباب حدوث الزلازل بالشرع “لا تقوم الساعة حتى يقبض العلم، وتكثر الزلازل، ويتقارب الزمان، وتظهر الفتن، ويكثر الهرج وهو القتل”.

وقالت سارة ” اغلبكم يحسبها القيامة!! واغلبكم يحسبها النهاية له والموت!! لذلك تكفون الصلاة الصلاة والخوف من الله لأن في لحظه كل شيء ينتهي”./انتهى/

المصدر: الجزيرة