اعلن المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الإيرانية “بهرام قاسمي” ان القمة الثلاثية التي أقيمت في طهران يمكن ان تكون نقطة هامة لمزيد من التعاون بين ايران ودول المنطقة وخاصة روسيا على ضوء التطورات الاقليمية والدولية.

أشار المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الإيرانية “بهرام قاسمي” وخلال حضوره في جناح وكالة برس شيعة بالنسخة 23 لمعرض الصحافة والوكالات الذي اقيم في العاصمة الايرانية طهران اشار الى أهمية زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس الأذربيجاني إلهام علييف إلى إيران مبينا ان القمة الثلاثية التي عقدت في طهران تعد الاجتماع الثاني بعد القمة الثانية التي جرت بين رؤساء هذه الدول في باكو ، وسوف يعقد الاجتماع الثالث في موسكو.

وقال قاسمي ان عقد اجتماع مع الرئيس الروسي والأذربيجاني واجراء محادثات ثنائية معهما على هامش القمة يحظى باهمية كبيرة ذلك الى جانب هذه القمة .

واوضح قاسمي ان محادثاتهم مع قائد الثورة جرت لمناقشة الظروف الاقليمية منها سوريا والعراق ودول اخرى في المنطقة وخارجها  مشيرا الى “انه في ضوء التطورات الاقليمية والدولية، فان هذه المحادثات تشكل نقطة انطلاق هامة للتعاون الأعمق بيننا وبين بلدان المنطقة، وخاصة مع روسيا”./انتهى/