اكد رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس” اسماعيل هنية على ان المقاومة هي الخيار الاستراتيجي الذي من خلاله نستعيد أرضنا ومقدساتنا داعيا الى حماية خيار المقاومة وبناء القوة واستكمال عدّة التحرير.

واعتبر هنية ان وعد بلفور أعطى من لا يملك لمن لا يستحق موضحاَ ان المؤتمر هو تأكيد على أن قضية فلسطين تبقى القضية المحورية لهذه الأمة وعلى رأس أولويات كل الأحرار.

واضاف ان اليوم هناك صورة عظيمة لجهاد شعبنا الفلسطيني ومقاومته مستذكرا شهداء المقاومة في لبنان وشهداء الأمة العربية الذين دافعوا عن قضية فلسطين.

واعتبر اسماعيل هنية ان من التحديات التي نعيشها هو الواقع الصعب والمعقد الذي تمر به المنطقة مما أثّر على مكانة القضية الفلسطينية وترتيبها في سلم الأولويات.

ودعا هنية الى حماية خيار المقاومة وبناء القوة واستكمال عدّة التحرير مؤكدا على ان”المقاومة هي الخيار الاستراتيجي الذي من خلاله نستعيد أرضنا ومقدساتنا”.