أكد مساعد رئيس الجمهورية، رئيس مؤسسة الطاقة النووية الايرانية علي اكبر صالحي، ان ما يحصل اليوم من تعاون بين ايران وروسيا في اطار انشاء محطتين كهروذريتين في بوشهر يحمل رسالة هامة جدا.

وأفادت وكالة برس شيعة أن رئيس مؤسسة الطاقة النووية الايرانية قال في تصريح للصحفيين اليوم على هامش مراسم تدشين عمليات بناء المحطة الرقم 2 في محطة بوشهر النووية (جنوب)،  ان المشاريع النووية في موقع بوشهر النووي تجسد نموذجا للتعاون الستراتيجي بين ايران وروسيا.

وتطلع صالحي الى انجاز مشروع المحطة الرقم 2 في غضون 7 اعوام قادمة، على ان يتم بعد مرور ثلاثة اعوام من تاريخ تدشينها، البدء في تنفيذ عمليات بناء المحطة الرقم 3 في موقع بوشهر النووي.

واضاف ان محطة بوشهر النووية باتت ذائعة الصيت علي الصعيد العالمي اليوم؛ مشيدا في السياق بالتعاون الذي قدمه مجلس الشوري الاسلامي لدعم الصناعة النووية في البلاد.