أدانت وزارة خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية، الاعتداء الذي شنه الطيران الحربي الصهيوني على قطاع غزة مساء الاثنين، وادى الى استشهاد واصابة عدد من رجال المقاومة الفلسطينية.

وافادت وكالة برس شيعة الاخبارية ان المتحدث باسم وزارة الخارجية “بهرام قاسمي” قال في تصريح: ان الكيان الصهيوني المصاص للدماء يتصور ان بامكانه من خلال قتل الشبان الفلسطينيين ان يزعزع ارادة الشعب الفلسطيني المظلوم، ويضمن أمنه الهش، في حين ان سبعة عقود من الجرائم وسفك الدماء وقتل الاطفال، لم ولن تحدث ادنى خلل في عزيمة وارادة هذا الشعب الصابر الغيور.
وكان 7 مقاومين فلسطينيين استشهدوا بينهم قائد لواء الوسطى في سرايا القدس ونائبه، واثنان من كتائب القسام، وأصيب 11 آخرون بينهم حالات حرجة، في قصف صهيوني، استهدف بعد ظهر اليوم الاثنين، نفقا للمقاومة شرق خانيونس جنوب قطاع غزة./انتهى/