صرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي أن حل مشاكل اليمن مرهون بتوقف الحرب وإرسال المساعدات الانسانية وإقامة الحوار الشامل بين جميع الأطراف اليمنية.

وأفادت وكالة برس شيعة أن المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي صرح في تعليق له على اجتماع المسؤوليين العسكريين والسياسيين للتحالف العدواني ضد اليمن  في الرياض بأن الاتهامات التي وجهها وزير الخارجية السعودي عادل الجبير  ضد إيران “بعرقلة عودة السلام لليمن” مضحكة وليس لها أساس من الصحة.

وأضاف المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بأن حل مشاكل اليمن مرهون بتوقف الحرب وإرسال المساعدات الانسانية وإقامة الحوار الشامل بين جميع الأطراف اليمنية.

وأردف قاسمي بأن الجمهورية الاسلامية الايرانية أدانت منذ الساعات الأولى العدوان على اليمن وطالبت بوقف الحرب عليه رافضةً الحل العسكري، موضحاً أن طهران لن تتوانى عن السعي لإيقاف هذه الحرب الدموية الكريهة. 

وأشار قاسمي إلى أن تكرار المزاعم الكاذبة في مؤتمر الرياض لن يقلل من المسؤولية الانسانية والدولية لمن ارتكب أبشع جرائم القتل وهدم المدارس والمستشفيات وفرض الحصار والجوع بحق الناس العزل والمسلمين. /انتهى/