أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أن درونات الاستطلاع تضمن مراقبة مستمرة على مدار الساعة للوضع في سوريا وهي تنفذ أكثر من ألف طلعة في الشهر، وهذا يعني زيادة بمقدار 2.5 مرة مقارنة بعام 2015.

ونوّه الوزير الروسي في حديث اليوم اوردته وكالة نوفوستي بأنه تم استخدام هذه الطائرات 16 ألف مرة منذ بدء العملية العسكرية الروسية في سوريا مع ساعات طيران إجمالية بمقدار 96 ألف ساعة.  

وقال سيرغي شويغو إن التجربة السورية تدل على أن دور المجمعات الروبوتية التقنية ازداد وتعاظم فعلا في الحروب الحديثة والنزاعات المسلحة.

وأضاف شويغو القول:” استخدام الطائرات بلا طيار زاد بشكل ملحوظ من قدرات الطيران الحربي وقوات الصواريخ والمدفعية في مجال تدمير مراكز تجمع الجماعات الإرهابية والقضاء على مسلحيها”./انتهى/