نفى مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السعودية، مساء الأحد، ما تداولته بعض وسائل الإعلام عن زيارة أحد المسؤولين في المملكة لإسرائيل سرا.

وقال المصدر المسؤول، تعليقا على الخبر الذي تداولته بعض وسائل الإعلام “المعادية”، كما وصفها البيان، وغيرها، من أن أحد المسؤولين في المملكة العربية السعودية زار إسرائيل سرا، إن هذا الخبر عار عن الصحة جملة وتفصيلا ولا يمت للحقيقة بصلة.

وأضاف أن المملكة كانت دائما واضحة في تحركاتها واتصالاتها وليس لديها ما تخفيه في هذا الشأن.

وكان مسؤول إسرائيلي قد كشف الجمعة، عن زيارة سرية أجراها ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، إلى تل أبيب، في سبتمبر 2017.

وقال المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه، لوكالة الصحافة الفرنسية، إن “المسؤول السعودي الذي زار إسرائيل سرا، في شهر سبتمبر الماضي، هو محمد بن سلمان”.

وأكد الصحفي الإسرائيلي، أرييل كهانا، الذي يعمل في أسبوعية “ماكور ريشون” العبرية اليمينية القومية، بتغريدة على موقع “تويتر”، في سبتمبر، أن بن سلمان زار إسرائيل مع وفد رسمي، والتقى مسؤولين./انتهى/

المصدر: وكالات