اكد النائب الاول لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية خلال لقائه الرئيس التركي ان التعاون بين البلدين الجارين يصب بمصلحة السلام والاستقرار الاقليميين، مؤكدا على ضرورة المحافظة على وحدة اراضي دول المنطقة.

وافادت وكالة برس شيعة ان النائب الاول لرئيس الجمهورية “اسحاق جهانغيري” الذي يزور تركيا  للمشاركة في الدورة التاسعة لمؤتمر قمة منظمة التعاون الاقتصادي “دي 8″، التقى عصر الجمعة مع الرئيس التركي رجب طيب اردوغان.
وقال جهانغيري خلال هذا اللقاء: ان ايران وتركيا باعتبارهما بلدان كبيران في المنطقة تتمتعان بامكانيات هائلة حيث ينبغي الاستفادة منها في مسار تطوير وتعزيز العلاقات المستركة.
ودعا النائب الاول لرئيس الجمهورية الى الاسراع في استخدام العملة الوطنية الايرانية والتركية في المبادلات التجارية ، وتنشيط القطاع الخاص في البلدين، وتسهيل التعاون في الشؤون المصرفية والجمركية   باعتبارها جزءا من الجهود المبذولة للاستفادة المثلى من الامكانيات المتاحية لبلوغ الهدف المنشود في التبادل التجاري الى سقف 30 مليار دولار سنويا.

يتبع…………../