اكد مدير الشؤون الانسانية والحماية المدنية في المفوضية الاوروبية جان لوي دو بروير ان “اكثر من خمسة ملايين سوداني يحتاجون لمساعدات عاجلة في السودان بعد حركة نزوح للسكان وارتفاع في عدد اللاجئين القادمين من جنوب السودان”

ولفت إلى أن “الوضع الانساني في العديد من مناطق السودان بلغ مستوى حرجاً مع حركات نزوح جديدة في منطقة دارفور وارتفاع اعداد الواصلين من جنوب السودان”.