اكدت “​البيشمركة​” ان “قواتنا باتت خارج حدود ​كركوك​ ولم يعد هناك تنسيق مع ​القوات العراقية​”، مشيرة الى ان عمليات عسكرية على طول حدود إقليم كردستان مع العراق.

وأطلقت بغداد الاسبوع الماضي عملية في محافظة كركوك وسط تصاعد الأزمة بين الحكومة العراقية وحكومة إقليم كردستان العراق، بسبب الاستفتاء الذي أجري في الـ 25 من أيلول.

وبدأت وحدات من الجيش العراقي، وقوات النخبة، وقوات تابعة لوزارة الداخلية، بالإضافة إلى فصائل الحشد الشعبي، التقدم باتجاه مركز مدينة كركوك.

كما أعلن الجيش العراقي في بيان، سيطرته على مطار كركوك العسكري، إضافة إلى أكبر قاعدة عسكرية في المحافظة، فضلاً عن الإمساك بعدد من الحقول النفطية شمالاً. وأوضح الجيش أنه لم يتلق أي أوامر بدخول المدينة، وأن هدف العملية تأمين محيط كركوك فقط.