اعتبر الحرس الثوري الاسلامي في بيان رسمي له ان العقوبات الجديدة الامريكية والصهيونية ليست إلا دليلاً على غضبهم، مؤكداً عزمه على الاستمرار في تطوير قدراته الدفاعية الصاروخية للبلاد.

وأفادت وكالة برس شيعة أن الحرس الثوري الاسلامي أصدراً بياناً رسمياً يثني فيه على دعم جميع شرائح الشعب الايراني ومسؤوليه، معتبراً هذا الدعم رداً حازماً على الأباطيل التي يختلقها الرئيس الامريكي ضد المؤسسة الثورية.

وأكد الحرس الثوري الاسلامي في هذا البيان على عزمه وإرادته على محاربة الصهيونية وأنظمتها دون هوادة ، واستمراره في تعزيز قدرات البلاد الدفاعية والصاروخية.

/يتبع/