اعلن القيادي في الحشد الشعبي ابومهدي المهندس، الثلاثاء، استعادة سيطرة القوات العراقية المشتركة على كافة الحقول النفطية في محافظة كركوك.

 وذكر بيان لمديرية الحشد الشعبي نقلا عن المهندس اثناء تواجده مع القيادات الامنية في حقل نفط باي حسن الشمالي، ان “القوات المشتركة تمكنت من فرض سيطرتها على كامل الحقول النفطية في محافظة كركوك”، عاداً “الاستهداف الاعلامي للحشد الشعبي جزء من الحرب النفسية ضد الدولة العراقية عبر مهاجمة الجيش العراقي في فترات سابقة “.

واكد، انه “سيتم اجراء اتصالات مكثفة مع وزارة النفط لإعادة موظفي الشركات النفطية في كركوك، وجميع الاهالي الى مناطقهم”، مشددا على ان “سلطة الدولة ستفرض بكل محافظة ومدينة وحسب توجهات القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي للقوات الامنية والحشد الشعبي”.

ولفت المهندس، ان “السلطة الاتحادية فرضت في محافظة كركوك، ولا عودة للتسلط الحزبي والجهوي بمقدراتها وثرواتها”.

هذا وافاد مصدر امني، اليوم الثلاثاء (17 تشرين الاول 2017)، بسيطرة القوات الامنية على حقل باي حسن بالكامل.